-->

الخروف الصغير والذئب الخطير

   

الخروف الصغير والذئب الخطير 



الخروف الصغير قصة أطفال













يحكي أن كان هناك خروف صغير ، لم يستطيع أكل شيئاً من الطعام وقت وضعه أمام الخرفان ، لتسابق أخوته الكبار عليه .
وفي يوم وضع الطعام أمام الخرفان ، فتسابقوا في أكله حتي انتهي الطعام بسرعة مذهله ، وكان الخروف الصغير نائم . ،

ولما استيقظ ، بحث الخروف الصغير عن طعام فلم يجد ، فأصابه جوع شديد ، ولكنه ظل يفكر في حيلة يستطيع بها أن يأكل الطعام وحده دون ان يشاركه فيه أحد من إخواته ،

وعندما جاء العشاء ، صاح الخروف الصغير في اخوته قائلا ِ: هناك طعام كثير اذهبوا لأكله أولاُ ، وأشار إلي كومة بعيدة ،
أسرع الخرفان جميعا ما عدا الخروف الصغير .

فرح الخروف بنجاح حيلته ، وبينما هو يأكل ، إذا به يري ذئباِ مخيفا قادما نحوه ، فترك الطعام ، وأسرع إلي أخوته ،

وكان أخوته قد وصلوا إلي الكومة ولم يجدوا شيئ ، فقرروا معاقبة الخروف الصغير ، وبينما هم في عودتهم سمعوا صراخ الخروف الصغير يزداد ،
 أسرعت الخرفان نحو أخيهم الصغير فوجدوه يهرب من الذئب الخطير ، وعندما راي الخروف الصغير اخوته قادمين نحوه ألقي


بنفسه بينهم ، وحاول الجميع طمأنته . ووصل الذئب الخطير ، وطلب من الخرفان أن يعطوه الخروف الصغير ليأكله وإلا أكلهم

جميعا .

قال الخروف الكبير : أترك لنا الخروف الصغير هذه الليلة ليودعنا ، ثم يعود لك في الصباح لتأكله ، فوافق الذئب علي طلب الخروف الكبير ، ولكن الذئب حذرهم من عدم اتيان الخروف الصغير في الصباح ليأكله .

ذهبت الخرفان إلي بيتهم وهم خائفين من الذئب الخطير ، وايضا زعلانين أن الذئب في الصباح سوف يأكل الخروف الصغير . وجاء صديقهم الحمار لزيارتهم فوجدهم جميعا يبكون ، فسألهم الحمال قائلا : ما سبب بكائكم ؟؟
قصوا له القصة وحزن الحمار حزنا شديدا ، وظل يفكر في حيلة لكي يحل المشكله .

 وفجأ صرخ الحمار وجدتها ، فالتفت الخرفان حوله ، وعليا صوتهم ماذا وجدت يا صديقنا ؟؟ قال لهم الحمار الحيلة التي سوف تخلصنا من الذئب الخطير .

وفي الصباح عندما يأتي الذئب الخطير ليأخذ الخروف الصغير ليأكله ، قال له الخروف الكبير ان اخي أصيب بالأمس بمرض شديد ، مما جعل جسمه هزيل وضعيف ، وقد أعددنا لك حمار ضخم لتأكله ، فكر الذئب في الأمر فوجدها فرصة عظيمة ، أشار الخروف إلي الحمار الواقف علي حافة البئر ، فأسرع الذئب نحوه ليأكله ، وعندما اقترب منه ضربه الحمار في عينيه بقدميه ، فلم يري شيئا ، وجاءت الخرفان جميعا من خلفه فدفعوا الذئب في البئر . فرحت الخرفان فرحا شديدا بالتخلص من الذئب ، وشكروا صديقهم المخلص الحمار .





شكراً ازيارتكم مدونة قالت امى💕💕
مواضيع مقترحة